الترحيب بالزائر

اختر لغتك المفضلة

ابحث في جوجل

أقرأ في المصحف الشريف

المتواجدون الآن

قائمة المدونات الإلكترونية

المتابعون

أخبار اليوم

إلى كل مسلم

ليس شرطا أن تكون

.

.

.

وسيما لتكون جميلا

ولا ضخما لتكون قويا

ولا عجوزا لتكون حكيما

ولا مظلوما لتكون رحيما

ولا غنيا لتكون سعيدا...

يكفيك يا مسلم أن تكون مؤمنا رحيما بريئا ساجدا متوضئا مستغفرا مصليا مستقيما!!!

كيف تستيقظ لأداء صلاة الفجر





كيف تستيقظ لأداء صلاة الفجر....؟ يحكى أن أحد العلماء كان يحث ابنه ويوصيه على قراءة القرآن منذ أن كان صغيرا،وكان يعلمه حفظ القرآن وطريقة تجويده







وفي يوم من الأيام، دعا العالم ابنه ، وقال له سأخبرك بسر من أسرار سورة الكهف ، إنها آيات إذا




قرأتها قبل نومك فإنها توقظك عند اذان الفجر شرط أن تغمض عينيك وتقرأ هذه الآيات وبعد ذلك




تنام ... إستغرب الإبن قول أبيه مع إنه لا غريب في القرآن قرر الولد تجربة وصية أبيه، وعندما حل








الظلام وحان وقت النوم، قرأ الولد تلك الآيات وبالفعل إستيقظ عند آذان الفجر فما كان من الإبن إلا




أن شكر والده وشكر ربه على هذه النعمة.




والآيات هي أواخر سورة الكهف.








()إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلا (107) خَالِدِينَ فِيهَا لا يَبْغُونَ عَنْهَا




حِوَلا (108) قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِّكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ




مَدَدًا (109) قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ




عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا )(110








لااله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

فوائد الصلاة الصحية



موضوعي هذه المرة من الإعجاز الإسلامي... وهو العلاقة بين الصلاة والتي هي من اهم اركان الدين الاسلامي العظيم وبين الصحة والتي هي من اهم اركان العيش في الدنيا... نرجو ان تستمتعوا بقرائته...



صلاة الفجر
يستيقظ المسلم في الصباح ليصلي صلاة الصبح وهو على موعد مع ثلاثة تحولات مهمة :

- الإستعداد لاستقبال الضوء في موعده ، مما يخفض من نشاط الغدة الصنوبرية ، وينقص الميلاتونين، وينشط العمليات الأخرى المرتبطة بالضوء.

- نهاية سيطرة الجهاز العصبي (غير الودي) المهدئ ليلاً وانطلاق الجهاز (الودي) المنشط نهاراً.

- الاستعداد لاستعمال الطاقة التي يوفرها ارتفاع الكورتيزون صباحاً. وهو ارتفاع يحدث ذاتياً، وليس بسبب الحركة والنزول من الفراش بعد وضع الإستلقاء كما ان هرمون السيرنونين يرتفع في الدم وكذلك الأندرفين.



صلاة الظهر
يصلي المسلم الظهر وهو على موعد مع ثلاث تفاعلات مهمة

- يهدئ نفسه بالصلاة إثر الإرتفاع الأول لهرمون الأدرينالين آخر الصباح.

- يهدئ نفسه من الناحية الجنسية حيث يبلغ التستوستيرون قمته في الظهر.

- تطالب الساعة البيولوجية الجسم بزيادة الإمدادات من الطاقة إذا لم يقع تناول وجبة سريعة.

وبذلك تكون الصلاة عاملاً مهدئاً للتوتر الحاصل من الجوع.



صلاة العصر
مع التأكيد البالغ على أداء الصلاة لأنها مرتبطة بالقمة الثانية للأدرينالين ، وهي قمة يصحبها نشاط ملموس في عدة وظائف ، خاصة النشاط القلبي: كما ان اكثر المضاعفات عند مرضى القلب تحدث بعد هذه الفتره مباشرة ، مما يدل على الحرج الذي يمر به العضو الحيوي في هذه الفتره.

ومن الطريف ان اكثر المضاعفات عند الأطفال حديثي الولادة تحدث أيضاً في هذه الفتره حيث ان موت الاطفال حديثي الولادة يبلغ اقصاه في الساعة الثانية بعد الظهر ، كما أن اكثر المضاعفات لديهم تحدث بين الثانية والرابعة بعد الظهر.

وهذا دليل آخر على صعوبة الفترة التي تلي الظهر بالنسبة للجسم عموماً والقلب خصوصاً، (أغلب مشكلات الأطفال حديثي الولادة مشكلات قلبية تنفسية) وحتى عند البالغين الأسوياء ، حيث تمر أجسامهم في هذه الفترة بصعوبة بالغة وذلك بارتفاع ببتيد خاص يؤدي إلى حوادث وكوراث رهيبة. وتعمل صلاة العصر على توقف الإنسان عن أعماله ومنعه من الإنشغال بأي شيء آخر اتقاءً لهذه المضاعفات.



صلاة المغرب
فهي موعد التحول من الضوء إلى الظلام ، وهو عكس ما يحدث في صلاة الصبح ، ويزداد إفراز الميلاتونين بسبب بدء دخول الظلام فيحدث الإحساس بالنعاس والكسل ، وبالمقابل ينخفض السيروتين والكورتيزون والأندروفين.



صلاة العشاء

في موعد الإنتقال من النشاط إلى الراحة . عكس صلاة الصبح. وتصبح محطة ثابتة لانتقال الجسم من سيطرة الجهاز العصبي ( الودي) إلى سيطرة الجهاز (غير الودي) ، لذلك فقد يكون هذا هو السر في سنٌة تأخير هذه الصلاة إلى قبيل النوم للإنتهاء من كل المشاغل ثم النوم مباشرة بعدها . وفي هذا الوقت تنخفض حرارة الجسم ودقات قلبه وترتفع هرمونات الدم.

ومن الجدير بالملاحظة أن توافق هذه المواعيد الخمسة مع التحولات البيولوجية المهمة في الجسم . يجعل من الصلوات الخمس منعكسات شرطية مؤثرة مع مرور الزمن . فيمكن أن نتوقع أن كل صلاة تصبح في حد ذاتها إشارة لانطلاق عمليات ما ، حيث أن الثبات على نظام يومي في الحياة ذي محطات ثابتة. كما يحدث في الصلاة مع مصاحبة مؤثر صوتي وهو الآذان . يجعل الجسم يسير في نسق مترابط جداً مع البيئة الخارجية.

ونحصل من جراء ذلك على انسجام تام بين المواعيد البيولوجية داخل الجسم ، والمواعيد الخارجية للمؤثرات البيئية كدورة الضوء ودورة الظلام، والمواعيد الشرعية بأداء الصلوت الخمس في مواقيتها.
راجين من المولى سبحانه وتعالى الأجر والثواب

 

عقوبة سماع الأغاني

اخوانى فى الله تحيه طيبه وبعد اقدم لكم هذه القصه المؤثره وعفانا الله وعفاكم
هل سمعت شريـــط عمرو دياب الجديد؟,
هكذا قالها الشاب الكول للشاب أشرف الروش....

": لا والله يا احمد لسه ماسمعته بس راح أروح حالا أنزلة من على ألنت ,أكيد نزل
فيه أغاني خطيرة زى عادته. "

يذهب الشاب إلى منزله... و يدخل حجرته و يغلق بابها عليه ... أمه تناديه فلا ينصت
لها.....يجلس أمام الحاسوب و ينهمك في البحث عن شريط عمرو دياب الجديد في
ذلك الموقع و أخييييييييرا وجدته و يقوم بتنزيله من الموقع و يضع السماعات في أذنيه و يسند ظهره إلى ذلك الكرسي و يشغل الأغاني
يغمض عينيه كي يعيش في جو الأغنية الرومانسية....
و بينما هو سابح في كلماتها و موسيقى وهي تردد صوت قوى جهوري في أذنيه
" يُبعث المرء على ما مات عليه.........يُبعث المرء على ما مات عليه"
فتح الشاب عينيه في فزع ليجد نفسه مُلقى على خشبة ذات ثقوب و يقف بجواره أبيه تذرف عيونه الدموع
بلا انقطاع ...و رجلا هناك يقف بجواره يصب الماء فوق رأسه... فزع الشاب ...
أراد أن يصرخ كتمت الصرخة في أعماقه أراد أن يعلو صوته
بالنحيب
"ماذا تفعلون بى؟؟؟؟ أتغسلونني؟؟؟؟ أنا حي....أنا لم أمت....لا مستحــــــــــــــــــــــــــ ـــيل "

وفى ثورته لاحظ ذلك الجسد الممدد على الخشبة و قد فارقته الحياة...
صار جسدا بلا روح...
و حينها أدرك الحقيقة فهو لم يعد ينتمي إلى ذلك العالم...
يأتي المُغسل كي يغسل الشاب
فيجد صديدا يخرج من آذنيه فيقول "أعوذ بالله ما هذا؟"
فيقوم بغسله...مرة و مرتين و ثلاث و لا يتوقف نزلة و كأنة لا ينقطع أبدا...
فسأل المغسل والد الشاب مندهشا
"ماذا كان يفعل ذلك الشاب أثناء حياته؟؟
فرد علية الأب حزينا ....منكسراً

"قد كان يسمع الأغاني باستمرار إذا أذن الآذان لا يصلى, و إذا نادته أمه تركها و
لم يرد عليها أو يبالى بها ...."

و لم يستطع الأب أن يكمل و أجهش في البكاء...

فلم يجد المغسل سوى انه كفنه على حاله و كفنه ووضعه في ذلك الصندوق كي
يحمل على الأعناق إلى مثواه الأخير......
وكان الشاب بداخل الصندوق لا يستطيع الكلام ينظر إلى جسده و ما يحدث له بدهشة عارمة....
يردد في ذهول
"ماذا يحدث لي؟؟ ماذا يحدث لي؟؟
وللمرة الثانية يسمع نفس الصوت بأشد صوتا مما كان عليه
" يُبعث المرء على ما مات عليه...... يُبعث المرء على ما مات عليه "
يضع الشاب أصابعه في أذنيه لا يريد أن يستمع إلى ذلك الصوت ... و لكنة يلاحقه و يلاحقه
أينما ذهب و أينما سار...
ولبضع ثوان ذهب الصوت ليأتي صوت باكي يقول كلمات
بسم الله الرحمن الرحيم
}وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُواً أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ {
صدق الله العظيم
فينطق الشاب في فزع "لَهْو الحَدِيث"......ما هو لهو الحديث؟؟؟
إنها الأغاني.......
نعم إنها هي...
ماذا أفعل الآن؟؟؟؟ ماذا أفعل ؟؟
و حينها نادى منادى..........هلموا وقت البعث جاء..........و يرى القبور و قد شُقت و هو يجرى مع سائر العباد....
و لكن...
ما هذا؟؟ انه يرى شابا يمشى مطمئنا و علامات الصَّلاح على وجهه ممسكا في يده

كتاب الله يتلو منه بعض الآيات....فيقول....ماهذا ؟؟
فيرد علية هاتفا....انه مات و هو يقرأ آيات الله فحق عليه أن يبعث و هو يقرأها ...
\و حينها لاحظ ذلك الشاب السماعات الموضوعة على أذنه .......إنها........إنها....... .نعم نفس كلمات تلك
الأغنية.......أغنية ذلك المطرب.......يا إلهــــــــي قد مت و أنا أستمع إليها.........ياربى.......هل سأقابل الله بها ؟؟؟
ماذا أفعل.....سيراني القوم و الأنبياء.......و الله .......الله و أنا أستمع إلى أغنية .....
رحماك ربى رحمااااااااااك
لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا لا
وحاول مرارا أن يخلعها من أذنيه و لكن هيهات....
قضى الأمر الذي
كنتم فيه تمترون..........
ياإلهى يا إلهي اللهم ارجعنى لعلى اعمل صالحا ...


"بني....بني ماذا بك يا حبيبي لما تصرخ هكذا ؟؟ و لما تمسك السماعات
بعنف؟؟ فتح الشاب عينيه على وجه أمه البشوش القلق عليه...
والشاب يجلس مذهولا...و حينها أمسك السماعة التي في أذنه و حطمها بقدميه ..و نهض يقبل يدي أمه و يبكى و يقول لها
"إرضى عنى يا أماه. . . وأدعى لي. . .أدعى لي بالهداية
دمعت عيني الأم و أمسكت برأس ولدها و ضمتها إلى صدرها . . .
"هداك الله يا بني إلى ما يُحب و يرضى. . .هون عليك بني هون عليك
"فقام الشاب و مسح جميع الاغانى من على الكمبيوتر و قام بتشغيل القرآن
إنها رسالة لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد.....
.... لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين .....

لا تنس ذكر الله

**لا تنس ذكر الله**
.............اذا ضاقت نفسك يوماً بالحياة .. فما عدت تطيق آلامها وقسوتها ...... اذا تملك الضجر واليأس .. واحسست بالحاجة الى الشكوى فلم تجد من تشكو له ... واذا احسست ان الالم يكاد ينفجر فى صدرك وتجمدت العبارت فى عينيك .... فتذكر ان ربك رباً رحيماً .. يسمع شكواك ويجيب دعواك ... لقد فتح لك بابه ودعاك الى لقائه .. رحمة منه وفضلاً ... وتذكر قول النبى صلى الله عليه وسلم أرحنا بها يا بلال اذا ألممت بذنب فى غفلة من امرك فأفقت على لدغات ضميرك تؤرقك ... اذا نكست رأسك خجلاً من نفسك. . واحسست بالندم يمزق فؤادك . اذا انقلبت خطيئتك سجناً يحيط بك من كل جانب ... وحيثما توجهت سد عليك الافق وحجبه بالظلمات فتذكر ان لك ربأ غفوراً يقبل التوبة .. ويعفو عن الزلة ... قد فتح لك بابه ودعاك الى لقائه .. رحمة منه وفضلاً وتذكر قول النبى صلى الله عليه وسلم أرحنا بها يا بلال اذا وقعت تحت وطأة الظلم و القهر .. فأردت ان تصرخ فكتم الخوف صرختك فى الاعماق ... اذا احسست بمرارة الذل وقسوة العجز تطأ هامتك وتحطم كيانك ... اذا تمكن الخوف من قلبك فزلزل وجدانك .. وقهر كل معانى المقاومة فى صدرك ... فتذكر ان لك رباً عزيزاً قادراً .. ينصر المظلوم ويقهر الظالم قد فتح بابه ودعاك الى لقائه رحمة منه وفضلاً... وتذكر قول النبى صلى الله عليه وسلم........ أرحنا بها يا بلال
 


تم تصميم القالب بواسطة : قوالب بلوجر عربية